بعض الشيء عن كل شيء © Asmaa Khairy

رائعة تستحق القراءة .. صبراً آل سوريا .. فإن موعدكم الجنة!

تـحـريــراوي

كتبته اختي حزن الغياب الاربعاء 11 / 4 / 2012 7:37 مساءا

(( ولا تحسبن اللذين قتلوا في سبيل الله أموات بل أحياء عند ربهم يرزقون ))

.. صدق الله العظيم
أغلق مصحفه .. عذراً .. مصحف والدته – رحمها الله
احتضنه بشده .. وبلا وعي ..بدأ يذرف دموعه عليه .. وكأنه سيودعه كما ودع صاحبته من قبل
مرت عليه بضع دقائق وهو على هذا الحال
ثم قام .. وأنحى المصحف جانبا .. وهو يكفكف دموعه بيديه

—-

قام يتجول في زنزانته الضيقة .. الموحشة .. التي تجسد كل معاني الظلم والطغيان في أبشع صورها
أمسك قضبان الزنزانة بشده .. وهو يردد في أعماق جوفه : رباااااه .. إني مغلوب فانتصر
صمت لحظات .. وهو يسمع أنين الأسرى..آتٍ من الزنزانات المجاورة..وقلبه يتفطر ألما وحسرة لما يصيبهم
لم يتمكن سوى من رفع أكف الضراعة إلى الله –سبحانه وتعالى- راجيا منه أن يفك أسره وأسر إخوانه الأبرياء أمثاله
شاكرًا ربه في الوقت ذاته…

View original post 920 more words

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Tag Cloud

%d bloggers like this: